سعادة رزان المبارك تكتب مقدّمة مجلّد "قائمة مصوّرة لثدييات العالم"

English Español Français Português العربية

 كتبت سعادة رزان المبارك الكلمة الأولى لإصدار 2020 من مجلّد "قائمة مصوّرة لثدييات العالم" وهو أشمل ملخَّص قائم بذاته عن التصنيف الحالي لتوزيع كل نوع معروف حاليًا من أنواع الثدييات.

 اشترك في هذا المجلّد، الذي يُعتبر مرجعًا أساسيًا لأخصائيي حماية الطبيعة، محررون من متحف سميثسونيان الوطني للتاريخ الطبيعي ومن مؤسسة المحافظة على الحياة الطبيعية العالمية، ويضيف أكثر من ألف نوع اكتشفه العلم منذ الإصدار الأخير الذي نُشِرَ قبل 15 عامًا. 

 يعمل الإصدار الجديد على ترتيب وتصنيف الثدييات إلى 167 عائلة بإجمالي أكثر من 6,550 نوع. ويتضمن كل مدخل، بالإضافة إلى الاسم العلمي المُحَدَّث لكل نوع، الأسماء الشائعة باللغات الإنجليزية والفرنسية والألمانية والإسبانية، وتصنيف القائمة الحمراء للاتحاد الدولي لحماية الطبيعة. كما يصحب كل نوع رسم علمي بالألوان مقتبس من مجلدات سابقة، مع خريطة محَدَّثة توضح توزيع الأنواع.

 كتبت سعادة رزان المبارك في كلمتها: 

 "التنوع الحيوي مؤشِّر مهم على صحة هذا الكوكب الذي هو الكوكب الحي الوحيد المعروف في الكون. تُمثِّل الأنواع البديعة المعروفة باسم الثدييات والموضحة في هذه القائمة عنصرًا مهمًا في التنوع الحيوي للأرض، وتلعب دورًا حيويًا في الحفاظ على المناطق الطبيعية التي نعرفها ونحبها. بدونها تتغير هذه النظم البيئية وتصبح عارية بل ويصيبها الهلاك مما سيكون له على الأرجح عواقب وخيمة علينا."